القائمة الرئيسية

الصفحات

هل صودا الخبز مفيدة فعلاً للبشرة؟

صودا الخبز

صودا الخبز


 لقد قيل الكثير عن صودا الخبز كمكون للطبخ يعتبر مفيدًا للعناية بالبشرة. تستخدم هذه المادة المسحوقة على نطاق واسع في الطهي والخبز وتستخدم على نطاق واسع في الخلطات الطبيعية ودروس العناية بالبشرة بسبب خصائصها المضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات. لكن هل لا تزال صودا الخبز مفيدة حقًا لبشرة صحية؟ وفقًا للخبراء، تكمن الإجابة في هذا المقال.


الفوائد الرئيسية لبيكربونات الصودا للبشرة


يعتقد العديد من خبراء التجميل أن صودا الخبز يمكن أن تكون حلاً مثالياً للنساء اللواتي يعانين من حب الشباب الناجم عن التراكم المفرط للدهون والزيوت الزائدة، فضلاً عن الالتهابات التي تسببها الالتهابات البكتيرية. كما أنه عنصر مهم في الكريمات التي لا تستلزم وصفة طبية للطفح الجلدي والبثور والاحمرار والالتهابات. بالإضافة إلى ذلك ، تستخدم صودا الخبز لتقشير الجلد وإزالة خلايا الجلد الميتة وإزالة الشوائب التي تراكمت على سطح الجلد.


آثار جانبية

لأن صودا الخبز هي مكون قلوي، فعند وضعها على الجلد يمكن أن تتفاعل سلبًا مع بعض الأمراض الجلدية وفي بعض الحالات يكون لها آثار جانبية خطيرة على الجلد، وخاصة البشرة الحساسة. ومع ذلك، تساعد صودا الخبز في إنشاء حاجز وقائي للبشرة ضد العديد من الالتهابات البكتيرية ، بشرط استخدامها بشكل صحيح وعدم فركها مباشرة في الجلد. بالإضافة إلى ذلك، فإن خلط صودا الخبز مع المكونات الحمضية يضر الجلد ويجعله جافًا جدًا، مما يزيل الزيوت العطرية منه، مما يؤدي إلى ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد بشكل ملحوظ.

نصائح مهمة


إذا كنت تخطط لاستخدام صودا الخبز في روتين العناية بالبشرة ، فإننا نوصي بشدة بإجراء اختبار حساسية الجلد قبل استخدام الخلطات الطبيعية التي تحتوي على صودا الخبز لتجنب الآثار السلبية أو الجانبية على بشرتك عن طريق وضع كمية صغيرة جدًا. من الآن فصاعدًا، وعندما تكون متأكدًا من أنه لم يسبب أي احمرار على بشرتك ، يمكنك استخدامه على بشرتك عن طريق مزجه مع مكونات أخرى صديقة للبشرة.

تعليقات